أفضل خمس خدمات VPN للولايات المتحدة في 2018

Joel Tope

Joel Tope

ديسمبر 30, 2017

هل تسكن حالياً في الولايات المتحدة؟ هل ترغب بتجنب تحكُّم القوانين الجائرة أو العيش في خوف من انتهاك حقوق الملكية؟ لحسن الحظ، يوجد حل يمكنه حمايتك: شبكة VPN للولايات المتحدة. إن استخدام شبكة VPN في الولايات المتحدة سيضمن تصفحك للإنترنت بخصوصية ودون رقابة، كما في أي مكان آخر.

سواء م إذا كان الفضل يعود لإدوارد سنودن، أو غموض قانون الوطنية (Patriot Act)، أو تخطي المؤسسات الحكومية وعيونها المتطفلة، فإن الأمور في أمريكا ليست مثالية كما تبدو. فالرقابة الجماعية على المواطنين وقوانين الأمن المعلوماتي المخادعة وتخزين بيانات التعريف لمليارات المكالمات الهاتفية أمور جديرة بإثارة قلق أي مواطن أمريكي حيال مسألة خصوصيته.

ومن الجدير بالذكر أن استخدام مُزوِّد VPN أمريكي قد يعني أنه يحتفظ بسجلات الاستخدام أو بيانات أخرى تتعلق بنشاطك على شبكة الانترنت. وسنُركِّز على هذه المسائل المحددة ونقترح لاحقاً في هذه المقالة متى يكون اختيار شبكة VPN أمريكية ليس بالخيار الصائب.

هل تبحث عن VPN بجودة عالية للولايات المتحدة؟ اذهب فوراً إلى اختيارنا الأول، Buffered، أو تفقد أفضل

أفضل شبكة VPN للولايات المتحدة: ملخص

BestVPN Editor's Choice Award
الفائز

Buffered

Buffered Homepage
الإيجابيات:
  • سرعات ممتازة
  • P2P مسموح
  • خمس اتصالات متزامنة كحد أقصى
  • مقرها في هنغاريا
السلبيات:
  • لا تقبل الدفع بالبيتكوين (Bitcoin)

إن Buffered، وهو مزود شبكة VPN هنغاري، هو الخيار الأمثل لعدة أسباب. فأولاً، هذا المزود لا يخضع لقانون الخمس أعين أو DRD، وفلا داع للقلق حيال حصول أي مؤسسة حكومية متطفلة على سجلات الاستخدام الخاصة بك كما هي الحال مع شبكة VPN أمريكية. كما يوفر إمكانية الاتصال بالخدمة على خمسة أجهزة كحد أقصى في الوقت نفسه، مما يعني أنه يمكنك تغطية كل منزلك بحساب واحد!

ويملك هذا المزود سرعة من أفضل السرعات التي اختبرناها. وهو خيار ممتاز إذا كنت تنوي المشاركة في أي أنشطة P2P أو مشاهدة البث على الانترنت. ومواقع الخوادم في 39 دولة (بما فيها المكسيك وكندا والبرازيل) تعني أنك تملك الكثير من الخيارات عند اختيار موقعك.

لم تقتنع بخدمة Buffered المثيرة للإعجاب؟ استفد من ضمان إعادة النقود خلال 30 يوماً وجرِّبها بنفسك.

أفضل خدمة VPN للولايات المتحدة!

زيارة Buffered »ضمان إعادة النقود خلال 30 يوماً
المركز الثاني

NordVPN

NordVPN Homepage
الإيجابيات:
  • تشفير مزدوج للبيانات
  • الدفع بالبيتكوين (Bitcoin)
  • 1006 خادم في 51 دولة
  • ستة اتصالات متزامنة كحد أقصى
السلبيات:
  • سرعات أبطأ قليلاً
  • سعر أعلى من المتوسط

هل تقطن في الولايات المتحدة والخصوصية لها أهمية كبيرة عندك؟ قد تكون NordVPN الخيار الأفضل لسمعتها في تطبيق التشفير بقوة، والدليل نظامها "DoubleVPN" للتشفير. فهذا النظام يسمح لـ NordVPN بتشفير البيانات الواردة والصادرة باستخدام تشفير AES-256-CBC مرتين لا مرة واحدة!

وتقع NordVPN في بنما، وقد خرجت من فضيحة وثائق بنما سليمة تماماً، مما دحض أي شكوك بخصوص سياسات السجلات. وسيسعد أيضاً مستخدمو Tor بدعم NordVPN لـ Tor على شبكة VPN.

ولكن أسعار NordVPN أعلى بقليل وسرعاتها أبطأ (بسبب التشفير القوي)، إلا أن التجربة المجانية التي تعرضها لمدة 3 أيام أمراً جيداً لتختبر الخدمة قبل الشراء. تفقد ثالث أفضل شبكة VPN لأمريكا عبر الرابط أدناه.

المركز الثالث

VPNArea

VPNArea Homepage
الإيجابيات:
  • خمس اتصالات متزامنة كحد أقصى
  • نظام الفصل الفوري
  • خوادم في أكثر من 50 دولة
  • تقع في بلغاريا
السلبيات:
  • السعر الشهري مرتفع
  • ضمان إعادة النقود خلال سبعة أيام فقط

VPNArea خيار رائع آخر إذا كنت تبحث عن شبكة VPN للولايات المتحدة، فهي تتجنب قانون DRD وغيره لأنها تقع في بلغاريا (على الرغم من أن مقرها في سويسرا). ووجود مواقع للخوادم في أكثر من 50 دولة يعني أنك تملك الكثير من المواقع حول العالم لتختار منها.

ومع أن الخطة الشهرية لـ VPNArea مرتفعة (10$ شهرياً)، إلا أنها تعطيك القدرة على استخدام خمسة أجهزة بالتزامن مع هذه الخدمة. وخطط VPNArea لا تُلزمك بأي التزامات أو اشتراكات، مما يعني أن تدفع كل شهر بشهره ويجب عليك التجديد اليدوي لحسابك إذا كنت ترغب بالاستمرار في استخدام الخدمة.

والتزام VPNArea بالخصوصية يجعلها خياراً ممتازاً لمن يبحث عن شبكة VPN ممتازة للولايات المتحدة. انقر على موقعها الإلكتروني ادناه وجربها بنفسك.

المركز الرابع

CyberGhost

CyberGhost Homepage
الإيجابيات:
  • 77% off 3-year plans!
  • خوادم في 30 بلدا
  • الأصلية IKEv2 التشفير
  • لا سجلات النشاط
  • مساعدة كتل البرمجيات الخبيثة والإعلانات
السلبيات:
  • خطة شهرية غالية

سيبيرغوست فين هو ثالث أفضل خيار للأشخاص الذين يرغبون في تأمين بياناتهم في الولايات المتحدة الأمريكية. سيكون من دواعي سرورك أن تعرف أن هذا الموفر يعتمد بعيدا عن التربة الأمريكية في رومانيا، لذلك لن تضطر إلى الخوف من تدخل الحكومة مع بيانات الشركة. وأتمنى أن سيبيرغوست كان شبكة أكبر من الخوادم، ولكن يبدو أن على قدم المساواة مع عدد قياسي من خيارات الاتصال في هذه الصناعة.

الآن تعمل خوادم في 30 بلدا بما في ذلك كندا والولايات المتحدة. فإنه لا، ولكن تشغيل خوادم في المكسيك في هذا الوقت. بالإضافة إلى ذلك، التشفير هو الصخور الصلبة لأنه يوفر IKEv2 التشفير والوصول إلى بروتوكول أوبنفن. يدعي الموقع بجرأة أن "خوادمنا لا تحتفظ بأية سجلات". في الواقع، يتم الاحتفاظ ببعض السجلات لمراقبة حالة الخادم وتجميع بيانات النطاق الترددي المجهول، إلا أن الخوادم لن تحتفظ بسجلات البيانات أو الأنشطة عبر الإنترنت.

وبطبيعة الحال، أنا أيضا بسعادة غامرة أن الخدمة تسمح تصل إلى خمس اتصالات في وقت واحد أيضا، حتى تتمكن من حماية جميع الأجهزة الخاصة بك أو مشاركة الحساب مع العائلة والأصدقاء. وأخيرا وليس آخرا، لاحظ أن هذا الموفر بأسعار معقولة عند اختيار الخطة السنوية، والتي تكلف فقط 4.99 $ شهريا.

المركز الخامس

ExpressVPN

ExpressVPN Homepage
الإيجابيات:
  • خوادم في 87 دولة
  • لا سجلات للمستخدم
  • نسخ رائعة لبرنامج العميل على الحواسيب والأجهزة اللوحية والهواتف الذكية.
  • ضمان إعادة النقود خلال 30 يوماً
السلبيات:
  • الاحتفاظ بسجلات الاتصال

تأتي ExpressVPN عادة في المرتبة الأولى ضمن توصياتنا لأفضل شبكة VPN لأن القائمين عليها كوَّنوا بحذر خدمة سهلة التَّعلُّم وأداءها جيد بشكل استثنائي. ويوجد مواقع للخوادم في أغلب الدول الكبرى تقريباً، كما تملك تطبيقات مثيرة للإعجاب لـ Mac و Windows وiOS و Linux و Android.

وفيها خيار الدفع بأكثر من 23 طريقة مختلفة (من ضمنها بيتكوين)، وتخضع لقوانين جزر فيرجين البريطانية (لا سلطة هنا لوكالة الأمن القومي كما هي الحال مع شبكة VPN أمريكية!) مما يعني أنها الاختيار الأمثل للخصوصية أيضاً. وخدمة العملاء رائعة عبر الدردشة الحيَّة والبريد الإلكتروني مع قاعدة معلومات واسعة، وهذه أسباب ممتازة لاختيار ExpressVPN.

إن الدخول على الانترنت في الولايات المتحدة بدون شبكة VPN هو أشبه بتركك باب منزلك الأمامي مفتوحاً عندما تخرج إلى العمل. احمِ نفسك باستخدام ExpressVPN عبر الرابط أدناه.

شبكات VPN للولايات المتحدة: الأمور التي يجب أخذها بعين الاعتبار

أعيش في الولايات المتحدة- هل أحتاج شبكة VPN؟

المُطَّلِعون على تاريخ الولايات المتحدة يعرفون أن مفهومي الاستقلال والحرية هما من مرتكزات الدولة. ومع أن هاذان المفهومان قد خدما البلد بأمانة في الماضي إلا أن التطورات الأخيرة قدَمت العديد والعديد من وكالات التجسس وقوانين الرقابة الجماعية وجمع المعلومات بشكل غير قانوني.

وسواء كان الفضل لإدوارد سنودن أو غيره من المبلغين عن المخالفات الحكومية، أو للمحاكمات الصادمة لمن اشترك في انتهاك حقوق الملكية، فقد أصبح الشارع الأمريكي أكثر وعياً بتدخل الحكومة في الحياة الشخصية للمواطن العادي. فإذا قضيت أي وقت على الانترنت في الولايات المتحدة، يمكن للحكومة الفيدرالية تتبعك وتتبع كل خطوة تخطيها.

هل المراقبة والتعدي على الخصوصية يثيران قلقك؟ ينبغي ذلك! ولكن لحسن الحظ، ستعطيك شبكة VPN المزيد من السِّريَّة على الانترنت، مع تشفير كل التواصل بين جهازك والعالم الخارجي. هل ترغب بمعرفة المزيد عن كيفية عمل شبكة VPN؟ تفقد دليلنا الممتاز للمبتدئين عن شبكات VPN على موقعنا لتعرف كيف تقدر شبكة VPN على تأمين وجودك على شبكة الانترنت.

شبكات VPN و أجهزة iPhone: مخاطر في الولايات المتحدة

إن حرية التعبير والخصوصية مصدرا قلق كبير، والدكتاتوريات في الشرق الأوسط ليست الجهة الوحيدة المُذنبة. وفي الوقت الذي تأسست فيه الولايات المتحدة على مبادئ الاستقلال والحرية، إلا أن السنوات الأخيرة أظهرت أن برنامج الحكومة الأمريكية هو العكس تماماً.

ومع ظهور جهاز الـ iPhone ووجود أكثر من 5000 مليون جهاز يعمل بنظام iOS، أصبح العديد من الناس يعتمدون على فوائد استخدام الـ iPhone اعتماداً متزايداً. وللأسف فإن هذا يجعلهم هدفاً سهلاً للحكومة. وكما رأينا مؤخراً في المعركة بين Apple ومكتب التحقيقات الفيدرالي F.B.I، نجد أن الحكومة لن يردعها شيء عن كسب إمكانية الوصول لأجهزتك الشخصية.

وفي الوقت الذي ينظر فيه الناس لهذا الأمر على أنه ثمن بسيط مقابل جودة الحياة التي يعيشونها، إلا أنه يجب أن ينزعج أغلب المقيمين في الولايات المتحدة من طريقة عمل الحكومة. ويجب أن ينتبه الجميع لطريقة استخدام قانون الوطنية المُبهم والقوانين الأخرى التي تهدف لخداع الشعب الأمريكي.

إن استخدام شبكة VPN لـ iPhone ستُشفِّر كل بياناتك التي يرسلها الجهاز أو يستلمها. وعلى الرغم من أن هذا الأمر ليس آمن تماماً عندما تعيش في الولايات المتحدة، إلا أن استخدام VPN على iPhone أمر سهل وسريع التثبيت. وتحصل على الفائدة الإضافية بتحررك من التجسس غير المرغوب به والأساليب الذكية الأخرى مثل Stingray أو جهاز Typhoon.

انتهاك حقوق الملكية: مسألة كبيرة

أصبح انتهاك حقوق الملكية مسألة مثيرة في البلد، وهذا سبب آخر ليخاف المواطنون العاديون من الحكومة. حيث أدى ظهور الانترنت وتبادل الملفات باستخدام بروتوكول P2P إلى سعي أصحاب حقوق الملكية لإنزال أشد العقوبات بالمنتهكين.

وكان الهدف من وضع نظام الإنذار باختراق حقوق الملكية في عام 2013 الحد من حجم انتهاكات حقوق الملكية. حيث يستخدم النظام عملية تحذير تتألف من ست خطوات وتؤدي في النهاية إلى تسليم مزود خدمة الانترنت تاريخ تصفح المستخدم لأصحاب حقوق الملكية والوكالات القانونية.

وتزايدت في السنوات الأخيرة الحالات التي واجه فيها مزودو خدمة الانترنت وأصحاب حقوق الملكية عقبات قانونية بالفعل لحماية المادة المحمية بحقوق النشر. وفي الوقت الذي يؤدي فيه هذا الأمر غالباً إلى ارسال إشعارات قانون الألفية للملكية الرقمية (DCMA) في محاولة لإخافة مستخدم تورنت العادي، أصبحت القضايا في المحاكم شائعة أيضاً. ويمكن أن تؤدي دعوى انتهاك حقوق الملكية إلى غرامة تتراوح بين 200 إلى 150,000 دولار وحتى السجن.

ولهذا حتى لو كنت تنزِّل أحدث حلقة من Mr. Robot، تأكد من الاتصال بخادم VPN لكي تتجنب أي دعوى قضائية، فهذه الخدمة لن تُكلِّف الكثير وستوفر عليك أي غرامات أو أجور محاماة!

كلمة سريعة عن مشاهدة بث المحتوى على الانترنت

تحتوي الولايات المتحدة على ثروة من المحتوى الإعلامي الذي يمكن مشاهدته على الانترنت، وبعض البرامج مثل Game of Thrones و The Walking Dead لها ملايين المعجبين حول العالم، بالإضافة إلى أن خدمات البث عبر الانترنت مثل Netflix و YouTube و Hulu مقرها في الولايات المتحدة (مع أي مواد مُقيَّدة بحقوق الملكية).

ومع أن الدخول على هذه الخدمات مفتوح في الولايات المتحدة، إلا أن استخدام شبكة VPN لتشفير بياناتك قد يبطئ من اتصال الانترنت. وقد تواجه بعض التأخر إذا حاولت مشاهدة مقاطع فيديو عالية الجودة أثناء استخدام VPN.

ولهذا لا ننصح باستخدام شبكة VPN في الولايات المتحدة لخدمات البث، إلا أنك إذا كنت ترغب بالخصوصية الكاملة أكثر من رغبتك بالحصول على سرعة كبيرة، جرب استخدام خدمة VPN سريعة مثل ExpressVPN أو Buffered.

وإذا اخترت خدمة VPN مع خوادم في دول أخرى (مثل المملكة المتحدة)، عندها تملك خيار الاتصال بخادم هناك والوصول لخدمات البث “الأجنبية” مثل BBC iPlayer.

أفضل شبكات VPN للولايات المتحدة: الخلاصة

سواء كنت مقيماً في الولايات المتحدة أو مسافراً إليها، ستتمتع علناً بفوائد الوجود في دولة جميلة وناجحة، وهي الدولة الأكثر تأثيراً في العالم.

ولكن وللأسباب المختلفة التي ذكرناها مسبقاً، فإن الولايات المتحدة هي أيضاً مكان مثير للكثير من الجدل عندما يتعلق الأمر بالخصوصية. ولهذا تأكد من حماية نفسك حماية جيدة ضد أي تلصص غير مرغوب به من خلال استخدام شبكة من شبكات VPN التي ذكرناها.

هل لديك أي أسئلة أو تعليقات حول شبكة VPN للولايات المتحدة؟ أخبرنا في التعليقات أدناه!

شبكات VPN للولايات المتحدة: ملخص

Joel Tope

Joel Tope is a technology writer with a smattering of active certifications, such as the CCNP, and experience as a network engineer. Though passionate about security, he has an eclectic understanding of information technology. In his free time, he loves to run marathons, travel, and dig into the latest thriller novel.

17 الردود على “أفضل خمس خدمات VPN للولايات المتحدة في 2018

  1. I thought I did my research before joining PIA VPN due to the review on PC Magazine! They advertise the FBI is not your friend, and or PIA VPN, misleading road to road of crap! Yes the PIA VPN is based in UK, and the customer service is not worth the dirt blowing in the wind. During the 6 months I was constantly having to reset my location and due to connectivity and or resetting my password. After stating to them not to renew my contract, here is what they did – just renew my contract for 1 year and after I cancel all service with them last October 2016. I am furious and I do not know who to report them too! The entire ordeal infuriates me a consumer and researcher of product and service I am lead by a bunch of thieves and greedy bastards who only reason to live is to ensure the accumulations of revenues and have no concerns about customers data or rights! Wondering which one is the best for VPN for someone with multiple websites dealing with international investments?

  2. Vpns and all its terminology is Greek to me, but with the recent creepy legislation in the US allowing phone companies and their mothers brothers and friends spy on me, here I am. I don’t understand the significance of logs, who sees them? Does Verizon get to see them?
    Thank you for providing all this information btw, it is much appreciated.

  3. Hello again,
    Yes, I am a rookie.With some questions.

    Do your answer to ‘NK’ (above) and your review of VyprVPN, conflict ?

    Do you receive any renumeration or whatever from any VPNs ?
    Thanks again

    1. Hi Micheal,

      Can you please explain which bits you think conflict? In the Security & Privacy section of the review Katrina explains that VyprVPN is now based in Switzerland, but its parent company, Golden Frog, appears to be subject to US laws.

      Yes we do, and we make every effort to be transparent about this. There is no way that we could afford to run this site (let alone pay our bills and rent) otherwise. We pride ourselves, however, on the objectivity of our reviews. Just about every VPN service out there has an affiliate scheme, so it really matters very little to us which one you choose. We are also more than happy to recommend services that do not run such schemes when they deserve it.

        1. Hi Micheal,

          Well… let’s just say that the situation is very unclear. Indeed, it may never be clear until such time as it (or a very similar case) is tested in a court of law…

    1. Hi Micheal,

      Um… its a bit of a grey area. This is what I wrote about it in my ExpressVPN Review:

      Another potential issue is that ExpressVPN is based in the British Virgin Islands (BVI), which is a British overseas territory. The BVI regulates its own internal affairs, and has no mandatory data retention laws.

      However, since it lies under the jurisdiction and sovereignty of the UK government, it seems reasonable to assume that the UK could put pressure on the BVI government and businesses. So (and this is something of a guess, as the legal situation is very murky), being based in the BVI is probably safer than being based in a Fourteen Eyes country, but is not ideal.

  4. i love streaming online and downloading movies and music for my personal views. i have no knowledge about vpn..there are lots of vpn to choose from..any suggestions? a freeware or the cheapest maybe as long as it’s the best for both streaming and downloading? thanks.

  5. This information is valuable to me as I am not tech savvy. I live in the USA and use Golden Frog VPN Premier services. This company was rated very high by reputable tech companies; I do not see it listed in your top five recommendations. Do you recommend this company?

    1. Hi N K,

      On the technical front, VyprVPN (owned by Golden Frog) is a very good VPN provider. Notably, it owns its entire network infrastructure, which ensures great network performance. The fact that it keeps extensive connection) metadata logs for 30 days, however, means that it is not a good choice if privacy is a priority for you. Golden Frog is also very cagey about saying where the company is based from a legal perspective, but it Privacy Policy and Copyright Policy make it very clear that it is subject to US laws. Again, this does not make it a good choice for privacy-heads.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Exclusive Offer
SAVE 77% TODAY
LIMITED TIME OFFER
Get NordVPN for only
$2.75/month